يتجه عدد كبير من الطلاب العرب الي ماليزيا لغرض الدراسة الجامعية او الدراسات العليا ويلاحظ الأقبال المتزايد على ماليزيا بشكل خاص دون باقي الدول الأسيوية.ولعل اهم الأسباب التي جعلت من ماليزيا قبلة للتعليم هي :جودة وفاعلية التعليم في ماليزيا وانخفاض تكاليف المعيشة وكذلك قلة تكلفة الرسوم الدراسية في الجامعات والمعاهد الماليزية مقارنة بالدول الغربية.وتحظى المؤسسات التعليمية الماليزية بسمعة عالمية عالية وكذلك بالأعتراف العالمي في عدد كبير من الدول.
وقد نجحت ماليزيا في استقطاب عدد كبير من الطلاب الأجانب بتركيزها على فتح أبواب التعاون العلمي والثقافي مع عديد من الدول كما اهتمت الحكومات الماليزية المتعاقبة باقتصاد المعرفة كركيزة اساسية من ركائز الأقتصاد الماليزي الي جانب اهتمامها الكبير بالمجال السياحي. ونجحت في استقطاب الطلاب من أكثر من 110 دولة من جنسيات وعرقيات مختلفة .

مميزات الدراسة في ماليزيا
من أسباب الإقبال على الدراسة في ماليزيا ما يلي:
- بلد مستقر اقتصادياً وأمنيا،
- حكومة مستقرة، مع انخفاض معدل الجرائم الخطيرة.
- جودة التعليم وفق المقاييس العالمية مع مراقبة جودة التعليم من قبل وزارة التعليم العالي الماليزية.
- قلة كلفة الدراسة مقارنة بالدول الغربية وأميركا واستراليا.
- الدراسة باللغة الأنجليزية.
- تتوفر في الجامعات الماليزية كافة الأقسام الدراسية والتخصصات الدقيقة.
- كلفة المعيشة متوسطة.
- سهولة الدخول إلى ماليزيا من دون الحاجة إلى فيزا بالنسبة للسائح.
- توفر السكن ورخصه مع توفر السكن الداخلي في اغلب الجامعات.
- الخبرة المكتسبة من تقديم التعليم إلى 100,000 طالب أجنبي من أكثر من 100 بلد وهذا يدل على أفضلية التعليم في هذا البلد.
- تعتبر ماليزيا آمنة جغرافياً وخالية من الكوارث الطبيعية.
- تعتبر ماليزيا بلد إسلامي وتعتبر جنة المأكولات حيث توفر كافة أنواع المأكولات (منها الأكل الحلال والمتوفر في المطاعم ومطاعم الأكلات السريعة المحلية والغربية بالإضافة إلى المطاعم العربية).
- بلد سياحي يقصده السياح من كافة أنحاء العالم، حيث أن الطالب سيستمتع بالسياحة بالإضافة إلى الدراسة.
- توفر عدة فروع للجامعات العالمية وبأسعار تنافسية.
- أصبح نظام التعليم في ماليزيا ثلاثة كورسات في السنة الدراسية وذلك سيساعد على إكمال الدراسة بأقل مدة وأقل كلفة.
- السماح للطلبة الأجانب الدارسين بوقت كامل بالعمل لمدة أقصاها (20) ساعة أسبوعية في العطل الفصلية.
- الحياة في مجتمع متعدد الثقافات ، حيث يتألف من مختلف الأعراق والأديان حيث العيش في سلام والتسامح مع بعضها البعض.
- تعتبر اللغة الأنجليزية إحدى اللغات الرسمية في البلد وذلك سيساعد على سهولة التعامل مع المجتمع.
- نظام مواصلات ممتاز حيث توفر القطارات والباصات بالإضافة إلى شبكة واسعة من الطرق السريعة التي تسهل التنقل


نبذة عن ماليزيا
هي دولة تقع في جنوب شرق آسيا مكونة من 13 ولاية وثلاثة أقاليم اتحادية، بمساحة كلية تبلغ 329,845 كم2 (127,354 ميل مربع). العاصمة هي كوالالمبور، في حين أن بوتراجايا هي مقر الحكومة الاتحادية.
يصل تعداد السكان أكثر من 28 مليون نسمة.
ينقسم البلد إلى قسمين يفصل بينهما بحر الصين الجنوبي، هما شبه الجزيرة الماليزية وبورنيو الماليزية (المعروفة أيضاً باسم ماليزيا الشرقية).
يحد ماليزيا كل من تايلاند، اندونيسيا، سنغافورة وسلطنة بروناي. تقع ماليزيا بالقرب من خط الاستواء، ومناخها مداري، درجة الحرارة تتراوح بين 22 الى 32 درجة مئوية على مدار السنة.
رأس الهرم الماليزي هو يانغ دي بيرتوان اغونغ، وهو ملك منتخب، بينما يترأس الحكومة رئيس الوزراء. تبنى الحكومة بشكل قريب جداً من نظام وستمنستر البرلماني.

صور ماليزيا

Malaysia Truly Asia