نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


تقرير واشنطن: من أهم الولايات الإستراتيجية وذلك لموقعها الجغرافي وقربها من روسيا، وتشتهر هذه الولاية بصيد الأسماك والفراء وأكواخ الإسكيمو الثلجية المعروفة باسم الايجلو Igloo. واسم الشهرة لهذه الولاية هو أرض شمس منتصف الليل Land of the Midnight Sun بينما يعود اسم آلاسكا إلى لغة سكان جزر الالوتيان Aleutian بمعنى الأراضي العظيمة أو الأراضي التي تصطدم بالبحر. وجد عدد قليل من المسلمين بولاية ألاسكا، ومن أهم المساجد في آلاسكا مسجد الرشيد في مدينة انكوراج والمركز الإسلامي في نفس المدينة.

المعالم السياحية في آلاسكا: .حدائق دينالي العامة Denali National Park
. نهر مندنهال الجليدي Mendenhall في شمال غابات تونجس Tongass
. حدائق كاتامي العامة Katami National Park والتي تحتوي على وادي العشرة آلاف أدخنة Valley of Ten Thousand Smokes وهى منطقة معروفة بالنشاط البركاني.

عاصمة آلاسكا: جونو Juneau ، وقد تم تقسيم آلاسكا سنة 1912 وانضمت إلى الولايات المتحدة الأمريكية في 3 يناير سنة 1959 وأصبح ترتيبها الولاية رقم 49 لقد تم التصديق على دستور الولاية في 24 إبريل سنة 1956.

أهم المدن الكبيرة في آلاسكا: مدينة انكوراج وتعداد سكانها 270.951 نسمة .
مدينة فيربنكس Fairbanks 30.970 نسمة.
مدينة استيكا Sitka 8.876 نسمة.
وتضم آلاسكا 27 مقاطعة.

جغرافية الآسكا: تبلغ مساحة آلاسكا 1.481.353 كم مربع، وتعتبر آلاسكا من أكبر الولايات الأمريكية وتقع في أقصى الجزء الشمالي الغربي لقارة أمريكا الشمالية
يفصلها غرب كندا عن بقية الولايات المتحدة المؤتلفة، يحدها من الشمال المحيط القطبي وبحر بيفورتBeaufort Sea وجنوبا" خليج آلاسكا والمحيط الهادي، ويحدها شرقا" كولومبيا البريطانية وأراضي يوكن Yukon وغربا" بحر بيرنج Bering Sea ومضيق بيرنج وبحر الشوكاتشي Chukchi Sea .
وتمثل ولاية آلاسكا خمس مساحة الولايات المتحدة الأمريكية تقريبا" وهى على طرف شبه جزيرة سيوارد Seward وكلاهما يبعد أميالا" قليلة عن الشرق الأقصى الروسي.
وتعد شبه جزيرة سيوارد سهلا" أجردا" مما يجعل كثافتها السكانية ضئيلة جدا".
وتمتد ولاية آلاسكا جنوبا" نحو روسيا في كل من منطقة شبه جزيرة آلاسكا وجزر ألوتيان Aleutian Island حيث تبعد حوالي 109كم عن جزر كاماندروسكي Komandorski وكلاهما يفصل بحر بيرنج عن المحيط الهادي.
ومنطقة شبه جزيرة آلاسكا تغطيها الحشائش بصفة دائمة ولكنها خالية من الأشجار والمناخ هناك شديد القسوة حيث الضباب والصقيع في الشتاء والعواصف العنيفة وتحظى جزر الالوتيان بأهمية إستراتيجية كما أنها تحتوي على عدة براكين نشطة.
ومن ناحية أخرى فإن الجزء الأوسط من ولاية آلاسكا يغلب عليه طقس شديد البرودة في الشتاء وصيف قصير حار. وفي شمال سلسلة جبال بروكس Brooks Range حيث تقع آلاسكا القطبية تتراوح درجات الحرارة في الشتاء من سالب 23 سليزيوس إلى سالب 40 سليزيوس والأراضي هناك جدباء يقطعها بعض الأنهار القصيرة ونهر واحد طويل الكولفيل Colville River .
من أهم الأنهار في ولاية آلاسكا نهر يوكن Yukon الذي يقطع الولاية من غربها إلى شرقها ممتدا" بطول 1,931 كم من الحدود الكندية وحتى بحر بيرنج.

تاريخ آلاسكا: يعتبر الدنماركي فيتوس بيرنج Vitus Bering - الذي كان يعمل لدى الروس - والروسي اليكس تشيريكوف Alecei Chirikov هما أول من اكتشفا منطقة آلاسكا وجزر الالوتيان عام 1741. ولم تكن تلك المنطقة مستكشفة حتى عام 1867 عندما رتب وزير خارجية أمريكا شرائها من الروس مقابل 7,200,000 دولار أمريكي وقد سخر الأمريكيون وقتها من وزير خارجية أمريكا وليام سيوارد William Seward بسبب ارتفاع سعر آلاسكا.
وطبقا" لإحصائيات عام 1880 كان عدد السكان في آلاسكا جوالي 33,426 منهم 430 من السكان الأصليين. لكن في عام 1898 أدى اكتشاف الذهب إلى تدفق أكثر من 30,000 شخص.
ومنذ هذا الحين أنتجت آلاسكا العديد من المنتجات والتي قيمتها بلايين الدولارات مساهمة بذلك في نمو الاقتصاد الأمريكي. وفي عام 1968 تم اكتشاف بئر بترول وغاز طبيعي بالقرب من خليج برودهو Prudhoe Bay على الساحل القطبي وتراوح إنتاج هذا البئر من 10 إلى 15 مليون برميل بترول و27 تريليون قدم مكعب من الغاز بما يعادل ضعف إنتاج أي حقل بترول آخر في شمال أمريكا.
وفي عام 1977 تم استكمال مشروع أنابيب النفط بتكلفة قدرها 7,7 بليون دولار.

سكان آلاسكا: يبلغ عدد سكان آلاسكا حوالي 655,435 ألف نسمة حسب إحصائيات سنة 2004. وتبلغ نسبة البيض من أصول أوروبية 69.3% والأمريكيون الأفارقة 3.5% والهنود الحمر والسكان الأصليون 15.6% والأجناس الأخرى 1.6% والأجناس المختلطة 5.4% وذوى الأصول اللاتينية 4.1% وذلك طبقا" لإحصائيات سنة 2000. وتبلغ نسبة من يملكون مساكنهم 67.2% حسب إحصائيات 2003 أما بالنسبة للسكان الذين يعانون من الفقر هي 14.7% حسب إحصائيات سنة 2003 وتبلغ نسبة البطالة 6.4% حسب إحصائيات عام 2005 .

اقتصاد آلاسكا: يبلغ الإنتاج الإجمالي لولاية آلاسكا 38,5 GSP مليار دولار، ويبلغ متوسط دخل الفرد سنويا" 34.654 ألف دولار وذلك طبقا" لإحصائيات عام 2004.
.نسبة البطالة وصلت إلى 6.4% عام 2005.
.يبلغ إنتاج قطاع الصناعة 678 مليون دولار.
.يبلغ إنتاج القطاع الحكومي 6.268 مليون دولار.
.يبلغ إنتاج التأمين والصحة 1.119 مليون دولار.
.يبلغ إنتاج الخدمات الأخرى 1.7 مليون دولار.
وذلك طبقا" لإحصائيات عام 2003.

وتعتبر آلاسكا هى الولاية الأخيرة من حيث إنتاج المحاصيل الزراعية وتعتبر منطقة جنوب آلاسكا هي أفضل منطقة صالحة للزراعة وذلك في وادي ماتاناسوكا Matanuska وتعتبر النباتات الصوبات الزجاجية والألبان والبطاطس على رأس قائمة المنتجات الزراعية المهمة في آلاسكا.
بينما تتصدر صناعة صيد الأسماك في آلاسكا عن بقية الولايات الأخرى وخاصة أسماك السالمون والكابوريا والجمبري والرنجة ، ومن أهم مواني صيد الأسماك انكوراج Anchorage ودتش هاربر Dutch Harbor . ومن أهم صناعات معالجة الأغذية في ولاية آلاسكا صناعة تعليب وتجميد الأسماك.
أما بالنسبة لاستخراج الذهب الذي كان سببا" في مجئ البيض إلى ولاية آلاسكا في نهاية القرن التاسع عشر ، فقد نقصت الكميات المستخرجة منه في الوقت الحاضر.
ولازالت المنازعات مستمرة حول قطع أخشاب الغابات الموجودة في آلاسكا.
ومن أهم الصناعات الأخرى صناعة النفط والغاز الطبيعي وكذلك فراء الحيوانات.
وتعتبر جزر البربيلوفPribilof مصدرا" مهما" لجلود كلاب البحر التي تتملكها الولايات المتحدة الأمريكية وتنظم قواعد صيدها.
وفي عام 1968 تم اكتشاف العديد من آبار النفط والغاز الطبيعي في المنحدر الشمالي لآلاسكا بالقرب من خليج برودهو Prudhoe وهو يعد ضعف حجم أي بئر نفطي آخر في شمال أمريكا. ونظرا" لموقع آلاسكا الإستراتيجي فقد أدى ذلك إلى زيادة الأنشطة الدفاعية العسكرية منذ الحرب العالمية الثانية مما أدى إلى بناء الطرق السريعة والقواعد الجوية والعسكرية.
أما بالنسبة لقطاع السياحة فقد ازدهرت بشكل ملحوظ بعد إدخال التحسينات في وسائل النقل والمواصلات وهى تأتي في المرتبة الثانية بعد صناعة البترول والغاز الطبيعي.

جامعات آلاسكا: جامعة آلاسكا انكوراج University of Alaska Anchorage وتأسست عام 1954 ويبلغ عدد طلابها 16.261 وهى جامعة حكومية.
وهناك أيضا" جامعة آلاسكا باسيفيك Alaska Pacific University الخاصة، وقد تأسست عام 1959 ويبلغ عدد طلابها حوالي 785 وذلك طبقا" لإحصائيات عام 2005.