نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
افتتح معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري أمس الخميس جناح المملكة في معرض طوكيو الدولي للكتاب 2010 في دورته السابعة عشرة الذي تشارك فيه المملكة العربية السعودية ضيف شرف هذا العام وذلك بصالة المعارض الدوليه بالعاصمة اليابانية طوكيو, بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليابان عبدالعزيز التركستاني .
نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

وقام صاحب السمو الامبراطوري الأمير أكيشينوميا يرافقه معالي وزير التعليم العالي خالد العنقري في جناح المملكة في المعرض واستمع سموه إلى شرح من الملحق الثقافي السعودي في اليابان الدكتور عصام بخاري عن مايحتويه المعرض, حيث اطلع سموه على مجسمات الحرمين الشريفين ودور المملكة العربية السعودية منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – طيب الله ثراه - مروراً بعهد أبناءه من بعهد (سعود , فيصل , خالد , فهد – رحمهم الله-) وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – في خدمة الحرمين الشريفين وماتبذله من جهد لراحة ضيوف الرحمن من زائرين ومعتمرين .
كما زار سموه الخيمة العربية وتناول فيها التمر والقهوه العربية , ثم شاهد عرضاً عن المملكة باستخدام تقنية ثلاثي الأبعاد (3D) .
وتجول سموه في بقية أقسام الجناح التي تضم معرض للكتاب السعودي , وقسم للفنون التشكيلية ,ولوحات الخط العربي , والخيمة الثقافية ,ومكتبة للأطفال ومسرحاً للمسابقات الثقافية للزوار .
نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

ثم شاهد عدداُ من الكتب والاصدرارت باللغتين اليابانية والانجليزية التي تم اعدادها لهذه المناسبة وهي: المملكة واليابان شهادات للتاريخ من إعداد مجموعة من المؤلفين اليابانيين، والإسلام والمسلمون في اليابان، إضافة إلى بعض الكتب التي ترجمت خصيصاً لهذا المعرض ومنها "رحلة ملك" لمؤلفه الأستاذ خالد المالك، وتجربتي مع التوائم السياميين" لمعالي الدكتور عبدالله الربيعة، وقاموس المصطلحات العلمية والهندسية .
وفي ختام الزيارة تسلم سموه من معالي وزير التعليم العالي رئيس الوفد السعودي المشارك في المعرض الدكتور خالد العنقري هدية تذكارية عبارة عن لوحة تذكارية لأحد الفنانين التشكيليين في السعودية .
إثر ذلك بدأ حفل تكريم المشاركين في المعرض حيث ألقى معالي الدكتور العنقري كلمة ضيف الشرف التي أكد خلالها متانة وتميز العلاقات السعودية اليابانية وقال " إن العلاقات السعودية اليابانبة متميزة ومتينة ولها بعد تاريخي عطر فهي تتسم بالتقدير والاحترام المتبادل , وتستند على المصالح المشتركة في جميع المجالات".
وبين معاليه أن اليابان تعد الشريك الثاني للمملكة , حيث احتفل البلدان عام 2005م بمرور خمسين سنة على بدء العلاقات الرسمية وذلك توثيقاً وتأكيداً للأجيال القادمة وتعريفاً للجيل الحالي بما يربطهما من علاقات متينة ,مؤكداً أن توقيع اتفاقية التعاون مع وزارة التعليم والعلوم اليابانية يجسد أهمية الشراكة التعليمية والبحثية , وأنها بداية متميزة في مسيرة التعاون العلمي والتبادل المعرفي.
وأكد معالي وزير التعليم العالي حرص الوزارة وبتوجيه من خادم الحرمين الشريفين على أن تكون المشاركة السعودية على النحو الذي يليق ويتماشى مع ريادتها الثقافية وموقعها الحضاري .
وأشار معاليه إلى مايتضمنه الجناح من أقسام إضافة إلى العديد من الندوات المتعلقة بالعلاقات الاقتصادية اليابانية وآليات التعاون بين الجامعات السعودية واليابانية وإثراء مجالاتها .
من جانب أخر شدد مدير معرض طوكيو الدولي للكتاب ايشيزومي على أهمية مثل هذه اللقاءات لتبادل الآراء حول كيفية النشر وتفعيل دور الناشرين في التبادل الثقافي بين دول آسيا , كما أنه فرصة للإطلاع على ثقافة دول العالم وما تحتويه كل دوله ثقافة .
نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي