السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بإذن الله كل أسبوعين سيكون لدينا موضوع نناقش فيه أمرا يخص الطلبة المبتعثين في بريطانيا و الدراسة في بريطانيا بشكل عام

و هي محاولة لتغطية الموضوع محل النقاش من كافة جوانبه و العمل على إستخلاص نقاطه الإيجابية و السلبية



محور النقاش

الملحقية الثقافية في لندن.ماذا بعد المبنى الجديد

إنتقلت الملحقية الثقافية من مبناها الكائن في 29 BelgraveSquare بعد مايزيد على ربع قرن

حيث شهد المبنى القديم تخرج رجال كثير منهم أصبح فيما بعد قيادات في وطننا الغالي

و منهم من أصبح عضوا في مجلس الشورى و غيرهم الكثير

و شهد أواخر العام الماضي المراحل النهائية للإنتقال الى المبنى الجديد الكائن في 640 Chiswick Road

و سبق ذلك العديد من الوعود أن كل المشاكل اللتي يعاني منها الطلبة ستختفي

من تأخر في الرد عى الهاتف الى تأخر في انهاء إجراءات الطلبة المبتعثين

لاريب لدي أن المبنى الجديد تكلف ملايين الريالات للخروج به بهذا الشكل الجيل و المتطور

و لكن المشكلة مازالت قائمة و هي في بعض العاملين أنفسهم

و لم أعمم كي لا أظلم أحدا

و لكن بعض المشرفين عدمهم أفضل من وجودهم

أحد الطلبة وجه مشكلة عدم وصول ضمان مالي فكلمت مدير المعهد و طلبت منه إعطاء الطالب فرصة لنهاية الأسبوع أي يوم الجمعة

لحين وصول الضمان المالي و كان هذا يوم الثلاثاء و تحادثت مع مشرف الطالب بنفسي في نفس اليوم

و اللذي حدث أنه الى يوم الجمعة لم يصل الضمان المالي و تركت رسالة صوتية للمشرف

لأن الطالب قد يتعرض للإيقاف من الحصص لحين وصول الضمان المالي

و اللذي صار أن المشرف يتصل علي يوم الجمعة الساعة 7 مساء ليعتذر عن تأخر الضمان المالي و قال لي بالحرف الواحد (هاهو الضمان المالي أمامي)

ما أسخف هذه العبارة طيب مافائدة الضمان المالي أمامك الطالب بحاجته منذ بداية الأسبوع
فطلبت منه إرسال الضمان على ايميلي كي أرسله للمعهد

فمتى أرسل الضمان المالي؟

يوم الأحد الساعة السادسة عصرا!!!!!!!!!!!

و بدون توقيع أيضا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

مشرف أخر بعد شكاوى متعددة من قبل الطلبة تم نقله الى قسم الدراسات العليا

أوراق تعويض أخت زوجتي تأخرت لديه و فوقها يرفض التعويض بحجة أن دراستها قبل البعة كانت بمعدل 15 ساعة اسبوعيا و النظام لا يعوض عن أقل من 21 ساعة أسبوعيا

و لم يعلم المشرف أن التعويض هو للدراسة بنظام الدوام الكلي و اللذي يبدأ من 15 ساعة أسبوعيا و لمدة 6 أشهر ماقبل البعثة

أي أن أخت زوجتي مستحقة للتعويض نظاما

و بعد نقله ذهبت بنفسي للملحقية و أنهيت جراءات التعويض و الحمدلله التعويض في الطريق الى حساب أخت زوجتي

ما احاول التطرق اليه هوأن الملحقية لم تبخل على المبنى من ناحية الديكور و المكاتب و كافة التسهيلات اللتي يحتاجها المشرفون لأداء عملهم

و لكن هل أنفقت مايفي لتدريبهم على أداء مهامهم بالشكل السليم؟

هل يعقل أن ينتهي الطالب المبتعث من سنة اللغة و هو في المستوى الثاني او الثالث
و يطلب تمديد سنة اللغة لستة أشهر أخرى

و يدخل في دوامة إختبار الأيلتس

أين دور المشرف الأكاديمي من توجيه الطالب لكيفية تعلم اللغة و تطويرها و متابعة الطالب أو الطالبة أولا بأول

لتدارك المشكلة قبل فوات الأوان و وضع الحلول الناجعة لها

أصبح دور المشرفين فقط إصدار ضمانات مالية و الموافقة على إجازات و إصدار خطابات تعريف و اللتي بإمكان أي شخص القيام بها و لا يحتاج الى حامل دكتوراه للقيام بها

خلاصة القول يفترض على الملحقية توفير الكفائات الأكديمية اللتي تستطيع توجيه الطالب المبتعث التوجيه السليم أثناء دراسته

ليتقق الهدف الأسمى من الإبتعاث فالدولة أعزها الله لم تنفق ملايين الريالاتليرجع الطالب بعدها بخفي حنين

المزيد من التدريب و التطوير كفيل لرأب الصدع الحاصل حاليا و اللذي لن يكفي الإنتقال الى قصر الملكة اليزابث لحله

لانريد مبنى جديد وفخم و لكن نريد فعالية في الأداء و الا ستكون النتيجة المزيد من الأموال المهدرة

و سلامتكم