في وقت متأخر من منتصف ليل البارحه دب الخلاف بين كلاً من أحمد الهرماس و عايد حامد الشمري مع الاخ الفاضل صاحب الاخلاق العاليه محمد طريد العنزي وذالك بسبب المناصب التي لم يتولى شيء منها وقد تم خداعه وعدم اضفة اسمه لهذه القائمه وبعد مناوشات من ليل البارح اصر الاخ محمد بأن يحول جميع اصواته الى قائمه العمل والابداع التي قال بأنه قد اعجب بمصداقية هذه القائمه