النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    طالب مجتهد


    حالة الإتصال : Sens غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4491
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    الدولة : -
    المشاركات : 301
    Sens غير متواجد حالياً

    H مقابلة مع الدكتور نادر الكناني

    مقابلة مع الدكتور نادر الكناني

    بسم الله و كفى و صلى الله على نبيه الذي اصطفى
    نبدأ هذا اللقاء المبارك مع الدكتور نادر الكناني أخصائي جراحة العظام
    حياك الله دكتور نادر و أهلا و سهلا بك في هذا اللقاء





    بداية عرفنا عن نفسك بتعريف غير تقليدي
    بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله وكفى و الصلاة والسلام على عبده الذي اصطفى و على الآل و الأصحاب و الأتباع
    أما بعد أخوكم نادر بن سعيد الكناني من مواليد الفترة من بين الحرب الإسرائيلية في الستينات و التي تليها بالسبعينات
    ومن مواليد تلك المدينة التي شهدت اتفاقا بين الفصائل اللبنانية المتناحرة (بداية السبعينات و مدينة الطائف )
    النشأة في هذا التاريخ و في هذا المكان ألقى بظلاله العنيفة على شخصية هذا الطفل الذي شاءت له الأقدار أن يتنقل بين عدد كبير من مدن المملكة جنوباً و شرقاً ووسطاً و غرباً و ذلك لظروف عمل والده
    مما ترك أثرا قويا في شخصية المتكلم من ناحية التعددية الاجتماعية و الثقافية و الحضرية و القروية و البدوية و التي بدورها أسهمت في الخلاصة التعددية الثقافية و بعدها تشرفت بان أكون احد المنتسبين إلى تلك الجامعة العريقة و التي أتشرف (تحقيقا لا تعليقاً ) بأن أكون احد الذين حظا بالانتساب إليها ألا وهو ذلك الصرح العظيم / جامعة الملك سعود بالرياض
    ثم في نهاية التسعينات بالالتحاق بالسلك العسكري تحت مظلة القطاع الحيوي الحرس الوطني ومن ثم ممارسة المهنة و بداية مزاولة التخصص في جراحة العظام في مستشفى الملك فهد بالحرس الوطني بمدينة الرياض.





    دكتور نادر فكرة بسيطة عن تخصصك

    حصلت على الزمالة السعودية في عام 2004 و الزمالة العربية في 2005 في تخصص جراحة العظام ثم حصلت على شهادة التخصص الدقيق في جراحة الكسور المتقدمة من مستشفى الحرس الوطني بالرياض ثم ابتعثت إلى ايطاليا للحصول على التخصص الدقيق في طريقة "ليزوروف" ثم إلى فرنسا لدراسة التخصص الدقيق في جراحة القدم و الكاحل







    و ماذا عن فرنسا يا دكتور وما أدراك ما فرنسا

    لم أكن اعرف فرنسا إلا من خلال معرفتي لطائرة الكونكورد و أسرع قطارات في العالم و الأناقة و الشانزيليزيه و متحف اللوفر و برج ايفل و الكرواسان فقط , ولكن مع احتكاكي بعدد من الزملاء الذين تخصصوا في فرنسا و تأثرهم بالحضارة الفرنسية ( و بخاصة في مجال الجراحة) أدركت أن هناك أمر يميز الفرنسيين عن غيرهم لا سيما و أن الفرنسيين من اقل الشعوب التي تتحدث بلغة أخرى و التي ذاع صيتها في العالم و كادت أن تنافس بريطانيا و أن تكون الدولة الأخرى التي لا تغيب عنها الشمس "ولحسن الحظ لم يحصل" ومن خلال إطلاعي رأيت أن فرنسا هي قبلة السياح الأولى في العالم و كذلك أنهم في اشطر الناس في صناعة الجبن ولذلك فانه يوجد أكثر من 300 نوع من الجبن و أنهم مغرمون بصناعة كل ماهر سريع فاخترعوا الكونكورد و التي جي في (مع أنهم من أكثر الشعوب بيروقراطية من حيث التعاملات الإدارية ) و هذا تناقض عجيب مالنا إلا السكوت له .
    أما عندما و وطئت قدماي باريس مدينة النور , بدأت اشعر كزائر وضيف و ربما كمقيم بان هذه الدولة أو قل الحضارة ذات عمق كبير جدا في التاريخ و أن شعوري أنها بلد تهتم جدا بإبداء مفاتنها للآخرين تراه في باري عندما تتأمل في تلك المزارات العالمية من متاحف و شوارع و حدائق و كنائي و كذلك الأنهار و تتأملها أيضا عندما ترى تلك الفتيات الباريسيات الجميلات اللواتي لا هم لهن إلا أن يبرزن مفاتنهن كباريس (ومن طريف الأدب العربي أن احد المفكرين العرب يقول أن مدينة باريس تنطق باغي أي كأنها مدينة باغية ) و سبحان الله و هذه ملاحظة بان هناك ربط ما بين المدينة و الناس و لهذا له علاقة بأن البيئة تؤثر على الإنسان و الإنسان يؤثر على بيئته
    و كل مدينة في فرنسا تحكي تاريخها و ثقافتها و حضارتها المستقلة عن المدينة الأخرى ( و هذا إحساس يحسه كل من سافر من مدينة إلى أخرى) ثم عشت في مدينة تور (مائتين وثلاثين كيلوا جنوب غرب باريس) حيث نهر لوار العظيم و الذي بنيت على ضفافه أجمل قصور أوروبا والتي لا تزال إلى الآن شامخة في وجه التاريخ و حيث الناس اعتادوا على الطلاب الأجانب فرأيت الاعتزاز بالثقافة الفرنسية و المحبة العميقة باللغة .
    ثم مرسيليا حيث عشت فيها عاماً فرأيت اختلاط الفرنسيين مع الأجناس الأخرى وبخاصة العرب المتمثلين بالشعب الجزائري فوجدت عالما آخر ( المدن المطلة على البحر الأبيض المتوسط) قريب جدا من ثقافتنا العربية و الإسلامية من ناحية العائلة و الثقافة الاجتماعية في التعامل مع الغريب و الآخر .
    أما ليون التي انتقلت إليها حديثا فذكرتني بما كنت قد نسيته انأ في مرسيليا ألا و هو أوروبا في العصور الوسطى و الفخامة الأوروبية و العبق التي لا تجدها حتى في باريس لا سيما و أنها عاصمة الثقافة و ارج وان أجد فيها ما لم أجده في غيرها و يكفيني فخراً إني سوف اختم بها بإذن الله تعالى مرحلة ابتعاثي .



    حدثنا عن الفرنسيين

    بكل صراحة و صدق أجد الفرنسيين شعباً يصعب مقارنتهم بالآخرين لأنهم اقرب ما يكون من زهرة النرجس (والمعروف من وردة النرجس أنها تلتف إلى نفسها و تعتزل الآخرين كلما ازدادت نظرة و جمالاً)
    في رأي المتواضع أن الفرنسيين شعب جدي و صبور و هادئ و متذوق للجمال و حذر و يرغب في الحفاظ و بقوة على ثقافته و حضارته و تميزه و كبقية الشعوب الأوروبية و الغربية المتأثرة من تبعات الحرب العالمية الأولى و الثانية تجدهم اقل فهماً للآخر.
    و كذلك أجد فيهم حبا غريبا ً جميلاً للطفولة و للكهولة (أي بداية الحياة و نهايتها) و هم شديدو الاهتمام بأنفسهم من الناحية الصحية و البدنية و كذلك هم شعب يحبون الرموز فلذا تجد لديهم رموزاً كثيرة و ليسوا مثلنا تجدهم يفرحون بتميزهم و يفرحون بتميز بني جلدتهم على الآخرين و هم كذلك شعوب شديدي الاحترام و التقدير و إتقانهم التلقائي لفن التواصل الاجتماعي السطحي المعروف بالاتيكيت
    و في المقابل هم شعب شديد الانغلاق على الذات لا يكاد يتقبل أفكار من الخارج بسهوله إلا إن كان مصدره أمريكا و عجباً فهم يلهثون خلف كل ما هو أمريكي مع كرههم لهذه الكلمة (أمريكا).
    وهم كذلك شعب كسول في خارج عملهم (إلا من أحب منهم تلك الرياضات الغريبة مثل التزلج على الجليد أو الرياضات المائية وهم ليسوا بكثير
    و هم شعوب لا تعرف الكرم كثيراً بل قل لا تعرفه أبدا , يتعاملون مع الغريب بحذر شديد حتى يخيل إليك انه موضع تهمه و شبهه و هم شعب يجيدون فن التصنع و إبداء أو إظهار خلاف ما يبطنون ( إذا رأيت أنياب الليث بارزة فلا تظنن الليث يبتسم)




    المستقبل الطبي و تحديات الطبيب السعودي

    هذا موضوع كبير ليس مكانه الآن ولكن باختصار
    الطب يتقدم في جميع المجالات بصورة مذهله و بلا ضوابط أخلاقية في بعض الجوانب و التي تكون على حساب إنسانية الإنسان فلهذا على الطبيب أن يكون إنسانا قبل أن يكون مجرد يد عاملة تسمى بالطبيب. فلا تستبعد أن يستبدل الطبيب بآله أو قل كمبيوتر أو قل حاسب يتعامل مع المريض فيأخذ منه شكايته و يكتب له وصفته ثم يذهب إلى صيدلي إلي ليصرف له علاجه أو إلى جراح آلي ليجري له جراحته ثم شخص آلي يقوم بقراءة وصيته .. على كل الطب يحتاج إلى ممارسه صادقة و متابعه واسعة و تدريب مستمر و احترام للتخصص و التخصص الدقيق و احترام ذواتنا (كسعوديين) و احترام نظامنا و الثقة في أنفسنا كأطباء و الثقة في مجتمعنا و الثقة في نظامنا وألا يكون هدفنا هو نقل ما عند الغرب إلى مجتمعنا و ممارسته كطب غربي في مجتمع عربي و مسلم بل يجب علينا كأطباء أن نقوم بنقل الطب الذي تعلمناه من الخارج إلى الداخل و نغذيه روحا و قيما إيمانيه كان الطب قد افتقدها بسبب تربيته على المجتمع الغربي الملحد و هذه مسؤولية كبيره مسؤول عنها أساتذتنا بالجامعات ( بصفتهم النخبة الثقافية و العلمية في مجتمعنا و كذلك أطباءنا بصفتهم احد أوجه أو احد مظاهر الحضارة في مجتمعنا السعودي).




    الاندماج في المجتمع يا دكتور إلى أي مدى و تحت أي هوية

    نحن كعرب و مسلمين لدينا ثوابت و متغيرات فأرى فانه ما دمنا محافظين على ثوابتنا فلا مانع لا اقل من الاندماج بل من الاختلاط مع الحفاظ على التميز العربي و الإسلامي . و تحت هويتنا العربية التي نفتخر إننا عرباً (تحقيقاً أيضا ولا تعليقاً ) و الهوية الإسلامية التي يحسدنا القاصي قبل الداني عليها و التي للأسف أضعناها و التي ينبغي علينا أن نتمسك بها و أنها حقيقة مصدر تميزنا و رفعتنا و عزتنا ( نتذكر قول عمر بن الخطاب / نحن قوم اعزنا الله بالإسلام ولو التمسنا العزة بغيره أذلنا الله .




    التطور التقني يا دكتور و العلمي و دور المبتعث عامة و الطبيب خاصة

    التطور بصفه عامه يشمل جميع جوانب الحياة الطبية و الهندسية.. الخ و لا يستطيع طالب العلم و لا الباحث العلمي أن يتمكن في تخصصه من غير الاحاطه بهذا التطور بل و الاندماج فيه بل و المساهمة في هذا التطوير ليس مجرد الاستهلاك لهذا التطور التقني أو مجرد الملاحظة .
    و في مجال الطب نحن لا نزال مستهلكين لهذا التطور التقني و لدينا فرصه أن نحتك هنا مع المطورين حتى نتعلم منهم و نستفيد و ننقل خبرتهم إلى بلادنا كما فعل اليابانيون في القرن التاسع عشر و المبتعث مطالب أن يكون شاعراً بالمسؤولية التي ألقيت على عاتقه لا من الدولة رعاها الله و لا من الجهة المبتعثه ولا من عائلة المبتعث بله أمام الله سبحانه وتعالى و نحن الآن كأمه نعيش في قعر الحضارة الانسانيه المعاصرة وليس هناك سبيل للارتقاء إلى وضع أفضل من الوضع الذي نحيا فيه إلا بمعرفة و تطبيق طرق التفكير و البحث و الجدية و الإحساس بالمسؤولية الفردية كل على حسب طاقة عامة على كل و المبتعث خاصة.





    كلمة ختامية

    اشكر الله سبحانه و تعالى على هذه النعمة التي من الله بها علي بان أكون سفيرا لبلدي العزيزة في أوروبا و اعلم علماً يقيناً أنها مهمة صعبه جداً و ليست سهله فاسأل الله ان يرزقني الشعور الحقيقي بالمسؤولية الملقاة على عاتقي و ان يمنحني القوة من اجل تحقيق الأهداف التي ارغب في الحصول عليها لمصلحتي الشخصية و مصلحة أمتي ولا أنسى ان اشكر كل شخص ساعدني للحصول على هذه البعثة ولا أجد لهم جزاء إلا دعوة صادقة بظهر الغيب ولن اذكر أسمائهم فهم في ذاكرتي و عقلي أما إخوتي المبتعثين فادعوهم إلى التأمل في واقعهم و أن يحمدوا الله تعالى على هذه النعمة (نعمة الابتعاث) و ألا يضيعوا أوقاتهم بل يستفيدوا منها إلى أقصى درجات الفائدة وليعلموا أنهم ليسوا إلا في بداية الطريق للحياة العملية فليستعينوا بالله و لحفظوا الله و ليجتهدوا في دراسة العلوم النظرية منها و العلمية ليكونوا يدا تبني في ذاك المجتمع العظيم الذي أرسلهم ليستفيدوا و يفيدوا.



    شكر الله لك يا دكتور و وفقك الله
    حرر الاحد الثانية صباحاً في تاريخ 16 نوفمبر 2008


  2. #2
    طالب جديد

    حالة الإتصال : loran غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 33869
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    المشاركات : 23
    loran غير متواجد حالياً

    افتراضي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نشكر الجهود المبذوله في هذا المنتدى
    لمساعدة الطلاب للارتقاء بانفسهم

    واخص الاخ يحيى على الاستضافه المفيده للدكتور نادر الكناني
    وان شاء الله ختام بعثتك في ليون مســكــ!!
    .
    .
    بصراحه حوار جميل تمنيت لو تحدث باسهاب عن الدراسه بين عقبات وانجازات لنستفيد من خبرته وماذا عن اللغه الفرنسيه واكتسابها من الحياة العمليه !!!



    --------------------------------------------------------------------------------


    تعليقات على بعض مادار في الحوار وشدني


    و هم شعوب لا تعرف الكرم كثيراً بل قل لا تعرفه أبدا ,
    ما اعتقد انه ينحصر على الفرنسيين كلهم ماديين بلا استثناء فقط نريد كرم اخلاقهم صعبه لو ماعندهم

    يتعاملون مع الغريب بحذر شديد حتى يخيل إليك انه موضع تهمه و شبهه
    مو حلو كذا تعب نفسي الغربه تكفي يارب هونها!!!!!!ويقولو ارحم من امريكا

    هم شعب يجيدون فن التصنع و إبداء أو إظهار خلاف ما يبطنون ( إذا رأيت أنياب الليث بارزة فلا تظنن الليث يبتسم)
    في مثل فالكويت يقول الغريب اعمى لو كان بصير


    تذكرت قصه طالب سعودي عاملوه في بريطانيا بجفاء وقسوه في مرحلة الدكتوراه وقبل حصوله على الدكتوراه بشهر اعلن المشرف له ولزملاءه اســــلامـــه



    ثمار الصبر من يجنيها

    ربنا افرغ علينا صبرا وثبت اقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين
    اتمنى لكم التوفيق والتقدم وانتم في نعمة الاسلام والصحة والعافيه وللجميــــع

    التعديل الأخير تم بواسطة loran ; 11-16-2008 الساعة 04:31 AM

  3. #3
    المشرفة العامة على لجنة المسابقات

    الصورة الرمزية فرح

    حالة الإتصال : فرح غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1241
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : بلا حدود..وسري للغاية...الاتجاه المعاكس..
    المشاركات : 4,939
    فرح غير متواجد حالياً

    افتراضي


    ماشاء الله كل هذا التنوع في حياته و ماطبعه في شخصيته

    لقاء مفيد جداً لكل طالب يسعى لاثبات ذاته سيجد هنا اجابات كثيرة

    لأسئلة لطالما حيرتنا ووقفت عثرة في تقدمنا أحياناً الطريق الى

    النجاح ليس مفروشاً بالورود ربما سنجد كثير من العقبات والأشواك

    التي ستدمي أقدامنا حقيقة تمنيت أن يطول اللقاء و تتعدد الأسئلة

    لأننا نتعطش للمزيد.......فرنسا بلد به كثير من المتناقضات وكل من

    يزورها أو يقيم بها سيأكد ذلك أعاننا الله وأعانكم على الغربة

    شكراً لك يحي فعلاً امتعتنا

    شكراً لهذا التميز مشرفنا القدير

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  4. #4
    مراقب ساحة تخصصات القانون

    حالة الإتصال : بدر الحميداني غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 12886
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    المشاركات : 135
    بدر الحميداني غير متواجد حالياً

    افتراضي


    ماشاء الله شخصيه مليئه بالتجارب والتجارب
    بارك الله في عمرك شكرا لك اخوي الناقل


  5. #5
    المدير العام


    الصورة الرمزية جهاد جميل

    حالة الإتصال : جهاد جميل غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2
    تاريخ التسجيل : Nov 2005
    الدولة : بين السعودية و بريطانيا
    المشاركات : 4,805
    جهاد جميل غير متواجد حالياً

    افتراضي


    لقاء نادري و نتمنى ان نرى الدكتور كاتبا بيننا ضمن المنتدى

    شاكر لك يالغالي هذا اللقاء الممتع و ليتك لو تزود الموضوع بالصور للدكتور

    حتى نتعرف عليه أكثر و بإنتظار المزيد من هذه المواضيع

    تمنياتي لك بالتوفيق

    و بإذن الله سنجهز بانرا خاصا بهذا الموضوع

    توقيعي تحت الإنشاء

  6. #6
    طالب جديد

    حالة الإتصال : ناصر محمد الرميزان غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 69042
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    المشاركات : 2
    ناصر محمد الرميزان غير متواجد حالياً

    افتراضي


    ...................................


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

منتدى اتحاد الطلبة السعوديين

↑ Grab this Headline Animator