بداءً من اليوم ولمدة ثلاثة أيام ، أعلنت الصين حكومة وشعباً حدادها لضحايا زلزال سشوان والذي ضرب اقليم سشوان وشنغهاي وامتد حتى وصل العاصمة بكين ، كما نكست اليوم جميع الأعلام الصينية في الدوائر الحكومية والشوارع العامة ومنطقة ما حول القصر الجمهوري الرئاسي ، كما صرح الرئيس الأعلى لقوات الجيش والمساندة لعمليات الإنقاذ : أن الزلزال المدمر والذي كان بقوة 7.8 درجات على مقياس ريختر ، قد دمر المدن التي أتى عليها ولم يبق ِ منها شيئاً بل وإن بعض المدن والتي كانت على الخريطة لم يتم العثور عليها بل اختفت بما فيها -(سبحان الله العظيم)- ، والضواحي والقرى التي كانت بجوارها لم يبق منها سوى بعض الأثار القليلة لها ، كما أنه تم العثور وحتى الان على 18 الف قتيل بينما أكثر من 80 الف يعدون في عداد المفقودين ولم يتم العثور عليهم -طبعا في اقليم سشوان فقط- .
كما أعلن أن الساعة 2:25 pm وهو وقت حدوث الزلزال ، أبتداءً من اليوم وغدٍ ، وبعد غدٍ الاربعاء ، هو وقت الحداد فيلزم الجميع الصمت ويتوجه نحو اقليم سشوان -جنوباً- واقفين ومطئطئين رؤوسهم إعلاناُ للحداد.
قال تعالى :" وإذا أردنا أن نهلك قريةً أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول فدمرناها تدميراً" الاية .