اقر مجلس الوزراء في جلسته برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن

عبدالعزيز عدد من القرارت ولم يهمل جانب التعليم منها حيث أوضح معالي وزير الثقافة والإعلام إياد

بن أمين مدني في بيانه لوكالة الأنباء السعودية مفيداً أن المجلس إثر اطلاعه على جدول أعماله ،

أصدر من القرارات ما يلي :

أولا :بعد الاطلاع على محضر اللجنة الوزارية للتنظيم الإداري الخاص بدراسة وضع بعض الملحقيات

الثقافية في الخارج التابعة لوزارة التعليم العالي وافتتاح ملحقيات جديدة في دول أخرى قرر مجلس

الوزراء عدداً من الإجراءات منها ما يلي :

1 - الإبقاء على الوضع التنظيمي الحالي للملحقيات الثقافية في كل من ( الولايات المتحدة الأمريكية ،

والمملكة المتحدة ، وجمهورية كندا ، وجمهورية ألمانيا الاتحادية ، وجمهورية فرنسا ، واستراليا ،

وجمهورية باكستان الإسلامية ، وجمهورية مصر العربية ، ودولة الكويت ، والإمارات العربية المتحدة

، والمملكة الأردنية الهاشمية ، ومملكة البحرين ) على أن تراعي وزارة التعليم العالي تناسب عدد

الموظفين مع حجم النشاط الطلابي والتعليمي لكل ملحقية.

2 - فتح ملحقيات ثقافية في كل من ( جمهورية الصين الشعبية ، ومملكة ماليزيا الاتحادية ، وجمهورية

الهند ، واليابان ، وكوريا الجنوبية ، وسنغافورة ، ونيوزيلندا ).

3 - إعادة فتح الملحقيات الثقافية في كل من ( سوريا ، المغرب ، وقطر ، وعمان ، وتركيا ، والنمسا ،

واليمن ، والسودان ، وتونس ، ولبنان ، وإيطاليا ، والجزائر ).

4 - تراعي وزارة التعليم العالي عند الحاجة إلى افتتاح ملحقية جديدة أو الإبقاء على ملحقية قائمة

عدداً من المعايير حددها القرار .